رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير التنفيذي : شريف خفاجى

القاهرة - الثلاثاء، 27 يونيو 2017 12:29 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير التنفيذي
شريف خفاجى

غدًا.. مرافعة الدفاع في محاكمة 20 متهمًا بخلية «داعش ليبيا»

  • خديجة عفيفي وإسلام دياب
  • الإثنين، 19 يونيو 2017 - 06:36 م

    تنظر محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، غدا الثلاثاء، محاكمة 20 متهما من عناصر خلية إرهابية بمحافظة مرسى مطروح تتبع فرع تنظيم داعش ليبيا.


    جاء ذلك لالتحاقهم بمعسكرات تدريبية تابعة للتنظيم بليبيا وسوريا وتلقيهم تدريبات عسكرية، ومشاركة عدد منهم في ارتكاب جريمة ذبح 21 مواطنًا مصريًا قبطيًا من العاملين في ليبيا، ومن المقرر لهذه الجلسة سماع مرافعة الدفاع.
    تعقد الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد وعضوية المستشارين فتحي الرويني وخالد حماد، وسكرتارية ممدوح عبد الرشيد.
    نسبت النيابة للمتهمين تهم الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، والتخطيط لعمليات إرهابية داخل البلاد، وحيازة أسلحة نارية وذخيرة، والتحريض على العنف، والتحاقهم بمعسكرات تدريبية تابعة للتنظيم بليبيا وسوريا وتلقيهم تدريبات عسكرية، واشتراك عدد منهم في ارتكاب جريمة ذبح 21 مواطنًا مصريا قبطيا من العاملين في ليبيا.
    طالب الدفاع بالجلسة الماضية تأجيل المحاكمة للمرافعة ووافقت المحكمة على طلب الدفاع على أن يكون أخر أجل مع استمرار حبس المتهمين، والسماح للدفاع بزيارة المتهمين، وحدث أثناء الجلسة مشادات كلامية بين المستشار حسن فريد رئيس المحكمة ودفاع المتهمين، حيث أثبت رئيس المحكمة في محضر الجلسة تقاعس الدفاع عن المرافعة معللا الدفاع بعدم تقديم النيابة العامة صورة مكتوبة من مرافعتها الشفهية بالجلسة الماضية، ورد ممثل النيابة أن الأصل في المرافعة أنها شافهيه وأن مذكرة النيابة ما هي إلا توضيح لها .
    صمم الدفاع على الحصول على صورة من مذكرة النيابة، ورد ممثل النيابة بإقراره بعدم تقديم المذكرة مكتوبة ووافق على ذلك المستشار حسن فريد رئيس المحكمة، بقوله أنها بالفعل تحصيل حاصل.
     كما طلب الدفاع تأجيل القضية وأن المدة التي حددها المحكمة بعد 48 ساعة ليست كافه لمرافعة الدفاع عن المتهمين.
    كان المستشار نبيل أحمد صادق أمر بإحالة المتهمين للمحاكمة بعد أن كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا بإشراف المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول للنيابة عن قيامهم في غضون الفترة من عام 2012 حتى  9 إبريل الماضي  بدوائر محافظات القاهرة والإسكندرية ومرسى مطروح بجمهورية مصر العربية وخارجها أولاً : المتهمون من الأول حتى الثالث أنشئوا وأسسوا ونظموا وأداروا وتولوا زعامة جماعةِ على خلافِ أحكام القانونِ الغرض منها الدعوةُ إلى تعطيلِ أحكامِ الدستور والقوانينِ ومنعِ مؤسساتِ الدولةِ والسلطاتِ العامةِ من ممارسة أعمالها والاعتداءِ على الحرية الشخصيةِ للمواطنين والإضرارِ بالوحدةِ الوطنية والسلامِ الاجتماعي، بأن أسس المتهمين الأول والثاني جماعة بمحافظة مطروح تعتنق فكر جماعة داعش الداعي لتكفيرِ الحاكم وشرعية الخروجِ عليه وتغيير نظامِ الحكمِ بالقوة والاعتداء على أفرادِ القواتِ المسلحة والشرطة ومنشآتهما ، واستباحة دماء المسيحيين ودور عباداتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم بهدف الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتولي فيها المتهم الثالث زعامتها وإدارتها خلفاً لهما ، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة في تنفيذ أغراضها على النحو المبين بالتحقيقات.