رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير التنفيذي : شريف خفاجى

القاهرة - الجمعة، 23 يونيو 2017 12:26 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير التنفيذي
شريف خفاجى
  • أمنية فرحات - كريم جاد
  • الإثنين، 15 مايو 2017 - 06:01 م

    الحاج حمام على عمر وشهرته ( حمام ) من أبناء قرية المراشدة يبلغ من العمر 57 عاما صعيدى أصيل ملامحه تحمل أصالة وعراقة الصعيدى المصرى الجدع ، كان متواجدا خلال افتتاح الرئيس السيسى مجموعة من المشروعات التنموية بمحافظات الصعيد بقنا ، والذى تقدم برفع يده لمخاطبة الرئيس مطالبا منه الاستماع اليه ليقدم شكواه ، وعلى الفور طالبه الرئيس بعرض مشكلته ، وتوجه إليه قائلا " أقسم بالله لو وضعت محبتك ومعزتك فى كفة ميزان وجميع الصعاب والتحديات فى كفة لرجحت محبتك " .وقام بعدها بعرض مشكلته والمشاكل الكثيرة التى تواجه أهالى القرية ، وعلى الفور قام الرئيس بالاستجابة لطلبه وأمر بتخصيص 1000 فدان لأهالى قرية "المراشدة " لإقامة المشروعات الخاصة بهم ،وبعدها أصبح الحاج حمام حديث كل وسائل الإعلام .
    وكان"  لبوابة اخبار اليوم " لقاء مع الحاج " حمام " لمعرفة كواليس اللقاء الذى تم جمعه بالرئيس السيسى ، ومعرفة ردة فعله بعد استجابة الرئيس لمطلبه ،
    قال " حمام " أن لقاؤه بالرئيس كان  غير متوقع لكنه أسعد أهال بلدى وأسرتى والشباب عندنا فنحن كنا نتمنى مقابلة سيادته ،وسعدنا جدا بوجوده فى إحدى قرى صعيد مصر ولإستجابته لمطالبنا وكان صدره رحب جدا وشجعنى على الكلام وأتاح لى الفرصة للتحدث عن مشاكل أكثر ، ومن أكثر المشاكل التى تواجهنا هى إن قرية المراشدة من أكثر القرى احتياجا وفقرا ،رغم وجود مقومات الخير عندنا فلماذا نحن من القرى الأكثر فقرا ، لماذا لا نوظف كل هذه المقومات ونعيد إستخدامها حتى يتغير الحال ، ومن هنا وجدت فرصة أمام سيادة الرئيس حتى يتم عرض المشكلة والعمل على حلها ، فكان الرئيس رجل فوق الوصف ، أب لكل المصريين ، تحملنى كثير وساعدنى كثير .وتوقعت أن يكون ردت فعله إيجابية لأننى أعلمه جيدا .
    وتوجه بالشكر للرئيس على إستجابته وقال إنها مشروعة ومدروسة للأنه يعلم أننا اصحاب حق وعلى الفور قام بتخصيص 1000 فدان مجانية لأهالى قرية المراشدة من الفقراء والعمال الزراعيين المحتاجين ، ونتمنى خير من سيادته أن يستجيب لباقى مطالبنا .
    وقال نحن لدينا مشكلات كثيرة جدا ، وهى أننا فى إحتياج شديد " لجبانة عامة " إحنا نفسنا لما نموت نبئا مستورين ، وأناشد وزارةالاسكان أن تعمل على  وفير قرى بديلة لقرى الظهير الصحراوى  .
    وعن لقاؤه بالرئيس ردد قائلا : أقسم بالله العظيم أن هذا اللقاء غير مرتب ولا مسبق له ولم  يتم الإتفاق مع أحد للكلام مع سيادة الرئيس ،ودعوتى للمؤتمر جاءت متأخرة ولم اكن اعلم أننى سأحضر ، ولو أنا البطل مين هيلعب دور الكومبارس علشان تكمل التمثيلية .الرئيس عنده إخلاص وإحنا بلد طيب من مسقط رأس  فضيلة الامام احمد الطيب .